x
اغلق
اغلق
כרמלנא פייסבוק
הצבעה
من ستنتخب للكنيست ؟
عفيف عبد
علي صلالحة
اكرم حسون
حمد عمار
تهاني وتبريكات
בהצלחה אבו אמיר אנחנו אתך באש במים
אסעד
للاخت سهام حلبي الى الامام وبالتوفيق
ااميره حمدان الرامه
الف مبروك لابو يوسف رفيق والى الامام في خمس سنوات قادمة
فالح حلبي
למעוניים חצי דונם למכירה אזור רנדה 0545753279
بيع دار 270متر وأرض 1300متر رخصة عمار وساعة كهرباء 3فازه في منطقة الرنده منضر جميل جدا لشقت البحر 0525673729
أهل بلدي
רק אבו יוסף רפיק ראש המעצה לחמיש שנים
פאלח
שרוף על ניסים من احل المستقبل
קנדי אבו חמד
ممكن تدق كاسك في بكاسي وتنسى موضوع السياسي وتبطل هبلنة وتياسة وتفهم هلشي الاساسي الله موجود لعباده وابويوسف رفيق موجود للرئاسة I❤️D.E.C والدالية بتجمعنا
אבו יוסף רפיק המון המון הצלחה מבני משפחת׳ך חלבי איש יקר וגדול
חלבי
ارض وبيت للبيع 0525673729
ديلاوي
اضف اهداء
الكلية الأكاديمية العربية للتربية حيفا تحتفل بتخريج الفوج 71 من خريجيها
30/09/2022 - كرملنا
وسط حضور مكثف وكبير من الأهالي ومئات الخريجات والخريجين:
الكلية الأكاديمية العربية للتربية – حيفا
تحتفل بتخريج الفوج 71 من خريجيها
الرئيس العام للكلية المحامي زكي كمال: أنتم تحملون الرسالة وتؤدون الأمانة وتعتبرون العلم أساس كل خير والأكاديميا عماد كل مجتمع وتعتبرون الكلية الأكاديمية العربية للتربية، البيت الدافئ والحضن الحامي والمؤسسة الأكاديمية الرائدة* البروفيسور رندة خير عباس رئيسة الكلية:" لا حدود للعلم ولا حدود للمعرفة ولذلك لا تقفوا عند حد، بل اجعلوا حدودكم السماء. حطموا كافة الحواجز والسقوف الزجاجية، فهكذا تحققون ذاتكم وتثبتون انكم في موقع الريادة وعلى قدر الريادة"
بحضور المئات من الخريجين والخريجات، شهدت الكلية الاكاديمية العربية للتربية في اسرائيل- حيفا، يوم الخميس الأخير حفل تخريج افوج الحادي والسبعين من طالباتها وطلابها، وسط مشاركة واسعة لأهالي الخريجين وأفراد عائلاتهم.
وكان الرئيس العام للكلية المحامي زكي كمال قد استهل المراسم الرسمية والاحتفالية لحفل التخريج بكلمة أكد فيها اعتزاز الكلية بكل خريج وخريجة من فوجها الحادي والسبعين تمامًا كاعتزازها وفخرها بكافة خريجيها من اولهم وحتى اليوم باعتبارهم رسل تربية وحملة فكر نيِّر وأصحاب رسالة سامية قوامها التربية والتثقيف والتعليم وخلق الإنسان الواعي والمثقف الذي يعتبر الثقافة واللقب الأكاديمي الأساس الذي تبنى عليه المجتمعات الإنسانية الراقية التي تريد الحياة والتقدم والتطور، عبر جعل التعليم الأكاديمي متاحًا أمام الجميع يرافقه تعزيز المفاهيم الاجتماعية والإنسانية السامية التي تجعل من العلم والبحث الأكاديمي والاستقلال الاقتصادي والفكري والتنافس بين الشعوب، امرًا مألوفًا ونهجًا يحكم التعامل والعلاقة بين الشعوب.
وأضاف:" يثلج صدري رؤيتكم هنا بالمئات عامًا بعد عام ما يؤكد انكم تحملون الرسالة وتؤدون الأمانة وتعتبرون العلم أساس كل خير والأكاديميا عماد كل مجتمع والوسيلة الوحيدة لتقدم الشعوب ونجاحها، وتعتبرون الكلية الأكاديمية العربية للتربية، كما اعتبرها عشرات الآلاف قبلكم، البيت الدافئ والحضن الحامي والمؤسسة الأكاديمية الرائدة، وهذه شهادة نعتز بها من جهة ونعتبرها مسؤولية كبيرة علينا ان نكون على قدرها، من حيث عدم التساهل اكاديميًا وتوفير كافة المقومات الإدارية والإنسانية الشاملة لضمان نجاحكم وتوفير أجواء أكاديمية ملائمة وجيدة تضمن تذليل الصعاب وتجاوز العقبات والوصول الى مبتغاهم الأكاديمي. أبارك لكم تخرجكم وانضمامكم الى ركبٍ يضم عشرات الآلاف من خريجي الكلية الذين يشكلون عصَب جهاز التربية والتعليم في المجتمع العربي ويشغلون مناصب مرموقة في كافة المجالات والتخصصات وفي كافة القطاعات ".
من جهتها قالت رئيسة الكلية البروفيسور رندة خير عباس:" أقف اليوم امامكم وأنظر الى عيونكم وابتساماتكم ومعها ابتسامات أهلكم ومرافقيكم وفرح محاضراتكم ومحاضرينا، وهو فرح لم تخف حدته بل انها تزيد بوتيرة رائعة، فأنتم الفوج الأول بعد السبعين في كليتنا التي بلغت هذه الأيام من عمرها ثلاثةً وسبعين عامًا، لم تزدها إلا شبابًا وإصرارًا على تقديم الأفضل والأحسن عبر تعليم أكاديمي لا يعرف المهادنة او التساهل ايمانًا منا كما كنا وكما سنبقى ان الأكاديميا هي أساس المجتمعات المستقلة والراقية وان التعليم الأكاديمي الجاد لا يعتمد فقط إثراء العقول بل صقل النفوس وتعزيز الشخصيات وغرس قيم التعليم والتعددية والانفتاح الفكري والثقافي والإنساني وهذا ما نصبو اليه ونبذل كافة الجهود لتحقيقه في الكلية".
وأضافت:" فخرنا ان كليتنا هي المكان الذي يلتقي فيها أبناء المجتمع العربي من نقبه الى مثلثه وجولانه وجليله، في بوتقة واحدة تؤكد ان العلم يجمعنا وان الجهل يفرقنا، ولكن اعلموا ان على عاتقكم منذ هذه الحظة مسؤولية كبرى، فأَنتم عتاد وعماد جهاز التربية والتعليم باختياركم مهنة التدريس وأنتم ذخرُ المستقبل أينما توجهتم في سوق العمل ومجالات الأبحاث والعلوم والشهادات والألقاب المتقدمة، فلا حدود للعلم ولا حدود للمعرفة ولذلك لا تقفوا عند حد، بل اجعلوا حدودكم السماء. واصلوا علمكم ودراستكم وحطموا كافة الحواجز والسقوف الزجاجية، فهكذا تحققون ذاتكم وتؤكدون نجاحكم وتثبتون انكم في موقع الريادة وعلى قدر الريادة".
وكان حفل التخريج قد افتتح باستقبال رسمي للخريجين من اللقب الثاني واللقب الأول وشهادة التدريس وتوسيع التخصص الذين دخلوا قاعة الاحتفال على وقع "المارش" الأكاديمي ووسط ترحيب حار من الأهالي الذين اموا ساحة الاحتفال الرئيسية وقاعات لإضافية في الكلية أعدت خصيصًا لذلك، وتلاه بعد جلوس الخريجات والخريجين في أماكنهم استقبال المحفل الأكاديمي الذي تقدمه الرئيس العام للكلية المحامي زكي كمال ورئيسة الكلية والعميدة البروفيسور رندة خير عباس، ورئيس المجلس الأكاديمي البروفيسور آفي هوفشتاين ونواب الرئيسة الدكتور إسماعيل سلمان والدكتورة رئام أبو مخ والدكتور احمد بشير، ورؤساء الأقسام والمسارات، وتخلله توزيع الشهادات على الخريجين المتفوقين وتقديم جائزة الرئيس العام للكلية المحامي زكي كمال، والتي شملت شهادات التقدير وجائزة مالية لعشرة من الطلاب المتفوقين اكاديميًا وبالعمل الجماهيري، وثلاثة موظفين وثلاثة محاضرين متفوقين، علمًا أن عدد الخريجين هذا الفوج بلغ 671
 
خريجًا وخريجة.
 

اضف تعقيب
الإسم
نص التعليق
ارسل
אתרי חדשות
אתרי חדשות
דואר מייל